منتدى التحكم الآلي والإلكترونيات
مرحبا بك عزيزي الزائر يشرفنا أن تقوم بالدخول إذا كنت من الأعضاء أو التسجيل إذا كنت زائرا ويمكنك إنشاء حسابك ببساطة ويمكنك التفعيل عن طريق البريد أو الانتظار قليلا حتى تقوم الإدارة بالتفعيل
منتدى التحكم الآلي والإلكترونيات

Automatic control , PLC , Electronics , HMI , Machine technology development , Arabic & Islamic topics , Management studies and more
 
الرئيسيةالبوابة*مكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الحموضة معرفة اسبابها واعراضها وعلاجها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمـــــــــد بشـــير
فريق أول
فريق أول


عدد الرسائل : 4006
العمر : 66
العمل/الترفيه : مدير جودة
تاريخ التسجيل : 04/03/2008

مُساهمةموضوع: الحموضة معرفة اسبابها واعراضها وعلاجها   السبت 30 يناير 2010 - 11:20



تفرز المعدة طبيعيًا كمية محددة من سائل يتكون من مزيج من المواد الكاوية أهمها:حمض يسمى الهيدروكلوريك، ومجموعة من الأنزيمات ومواد كيميائية أخرى تساعد فى عملية هضم الطعام , ويبقى هذا السائل الحمضى فى المعدة، حيث يمنعه غلاف مخاطى واق من إتلاف بطانتها، ولكن فى بعض الأحيان يتسلل هذا الحمض إلى المريء، وهو الأنبوب الذى يصل الفم بالمعدة، وإذا بقى الحمض طويلاً فى المريء، حيث - لا ينبغى أن يتواجد - فإنه يحدث حرقًا فى بطانته يؤدى إلى شعور بحرقة الجوف وعدم الارتياح لذلك تعرف زيادة حموضة المعدة بحرقة فم المعدة .

تعريف الحموضة :يعرّف الأطباء الحموضة بأنها إحساس بالحرقة خلف عظمة القفص أسفل الصدر وتختلف حدة الشعور بها من شخص لآخر.

أسماء الحموضة :الحموضة ، الحرقان ، حرقة الصدر ، حرقة القلب ، حرقة الفؤاد ، التهاب المريء الإسترجاعي.

اعراض الحموضة :
1- ألم ومضايقة فى المعدة .
2- اضطراب المعدة (الغثيان) .
3- الانتفاخ (شعور بالامتلاء فى المعدة) .
4- التقيؤ .
5- التجشؤ المتكرر .
6- حرقة الفؤاد (إرجاع حامض المعدة فى المرئ(.

التفسير الطبي للحموضة :
الحرقان المزعج ناتج عن ارتجاع بعض الغذاء المختلط بالعصارة المعدية والحمض المعدي اللاذع ( حمض الهيدروكلوريك - HCL ) من المعدة إلى المرئ وذلك لنقص كفاءة الصمام الفاصل بينهما . ولا يقتصر هذا التأثير على حمض الهيدروكلوريك ، بل يمكن لخميرة البيبسين الهضمية (Pepsin) أن تفعل الشيء ذاته كما يساعد الاحتكاك الدائم لجزيئات الطعام خصوصًا ما كان منه غير ممضوغ جيدًا أو ذا جزيئات كبيرة نسبيًّا في ظهور ذلك الشعور المؤلم بالحرقة.

اسباب الحموضة :
1- أول أسباب الحرقان هو الحامض الموجود في المعدة المسمى (HCL). ورغم أن هذا الحامض موجود في المعدة بشكل طبيعي وتقوم هي بإفرازه للمساعدة في هضم الطعام، إلا أن حدوث أي خلل في الغشاء المخاطي المبطن للمعدة (وهو الذي يحمي المعدة من الحامض) يؤدي إلى نقص مناعة الجسم ومن ثم يهاجم ذلك الحامض المعدة مسببًا الحرقان.
2- العامل النفسي كالعصبية الزائدة والتوتر الدائم يساعد على إفراز هرمونات معينة تؤدي إلى ظهور الحموضة أو أحد مسبباتها.
3- قيام المعدة بإفراز هرمونات معينة يسبب زيادة أحيانًا في إفراز أحماض HCL)).
4- نوعية الطعام والشراب فمن ذلك تناول القهوة والشاي أو التدخين أو شرب الخمور والكحول والعياذ بالله.
5- كما أن بعض الأدوية المحتوية على مواد مضادة للالتهاب ومسكنات الآلام مثل الأسبرين وأدوية الروماتيزم والكورتيزون تقوم بالدور ذاته.
6- النوم بعد الأكل مباشرة
7- قلة ممارسة الرياضة تقوم بإبقاء الصمام الموصل بين المعدة والمريء مفتوحًا.. الأمر الذي يؤدي إلى خروج الحمض من المعدة مسببًا «الارتجاع»، أحد أشهر العوامل المفضية إلى الحموضة.

تشخيص الحموضة :
1- يقوم الطبيب بادئ ذي بدء بأخذ الصورة السريرية وتاريخ المرض وأعراضه.
2- عمل الصور الشعاعية التي يطلق عليها (Barium meal) أو وجبة الباريوم. وهي تساعد في كشف بعض أسباب الحموضة.
3- عمل ما يسمى بالمنظار. حيث يتم إدخال أنبوب مطاطي به عدسة وإضاءة عن طريق الفم، دون الحاجة إلى تنويم أو تخدير. ويمر ذلك الأنبوب بالمريء والمعدة وانتهاء بالاثني عشر .

طرق الوقاية من الحموضة :
1- ابتعد عن المأكولات والمشروبات التالية :المشروبات الغازية ،الشكولا والكافيين واى نوع من الاغذية او المشروبات المشبعة بهما ، الفواكه الحمضية ، القهوة والشاى مع او بدون كافيين ، الاغذية الدهنية ، الثوم ، البصل ، النعناع ، العلكة ، السكاكر ، الاقراص المنعشة للنفس بنكهة النعناع ، الفلفل والشطة ، الاغذية الغنية بالتوابل ، الطماطم ، الحليب الكامل الدسم ومشتقاته الكاملة الدسم .
2- الامتناع عن التدخين والخمور والكحول تمامًا ، فهي الى جانب المحظور الشرعي ، لها أثر كبير في حدوث الحرقان .
3- عدم النوم بعد الأكل مباشرة.
4- عدم الضغط على المعدة خاصة بعد تناول وجبة كبيرة حيث يمكن لاى شيء يضغط معدتك وهى ممتلئة ان يدفع بالحمض المعدى نحو المريء .
5- التخلص من الضغوط العصبية وتجنب التوتر .
6- تناول الخضراوات الطازجة والفواكه، والحليب والسمك، والزبد، والبيض، والمربى، واللحوم البيضاء.
7- ممارسة الرياضة ولو لنصف ساعة يوميًّا.
8- اخذ الوقت الكافى فى تناول الطعام ومضغه جيدا .
9- يفضل تناول 5 وجبات خفيفة وصغيرة وموزعة على النهار بطوله بدلا من تناول 3 وجبات كبيرة .
10- شرب الماء بعد كل وجبة فالماء يشطف الحمض من المريء ويخفف من تركيز الحمض داخل المعدة .
11- الجلوس بعد تناول الطعام وعدم الاستلقاء بعد الاكل مباشرة فوضعية النوم الافقية تجعل الحمض يخرج من المعدة الى المري .
12- عند النوم محاولة تعلية الراس فوق الوسادة بضعة سنتيمترات اضافية او وضع عدد زائد من الوسائد حتى تعمل الجاذبية على الدفع بالطعام لاسفل فتقل فرصة ارتجاعه .
13- استخدام زيت الزيتون فى تحضير الاطباق فهو غذاء سهل الهضم ولا يغير حموضة المعدة.

وفى حالة الشعور بالحموضة يمكن عمل علاج طبيعى، ومن المطبخ، ومن هذه العلاجات:
1- استخدام زيت الزيتون فى تحضير الأطباق، فهو غذاء سهل الهضم، ولا يغير حموضة المعدة.
2- يمكن تناول ملعقة صغيرة من زيت الزيتون قبل الأكل.
3- خلط ملعقتين من زيت الزيتون النقى ومزجه مع بياض بيضة ، وشرب المزيج بسرعة دون تذوق للطعم ؛ لأنه غير مستساغ غالبًا.
4- يحضر مركَّب من نقيع التمر هندى فى الحليب بنسبة 1 - 4 يسمى «مصل التمر الهندى»، وهو يفيد فى إزالة الحموضة الزائدة فى الجسم.
5- ينصح بأكل من 5 إلى 10 حبات من اللوز فى اليوم، للتخلص من الحرقة أو حموضة المعدة، حيث يشكل زيت اللوز غشاء رقيقًا يحمى جدار المعدة، كما تشكل البروتينات التى يحتوى عليها اللوز غشاء طبيعيًا يغطى المعدة من إفراز الحمض بكمية كبيرة ويسرِّع عملية الهضم، كما تمكن العلماء من إثبات أهمية اللوز فى معالجة أوجاع المعدة مدعمين ذلك بدراسات معمقة.
6- تناول كوبين من عصير الكرنب أو عصير البطاطا النيئة يوميًا.
7- تقشير ثمرة بطاطس، ثم خرطها لأجزاء صغيرة وعصرها بقطعة شاش، ثم إضافة مقدار مساوٍ من الماء لعصير البطاطس الناتج، وشربه على مهل.
8- غلى 50 جم من «عرق السوس فى لتر من الماء، لمدة 10 دقائق، ثم تركها منقوعة مدة 5 أو 6 ساعات. تناول 3 أكواب من هذا المغلى فى كل يوم على مدى 3 أسابيع، ويجدد هذا العلاج بعد مرور 10 أيام ، ولكن احذر أن تتناول عرق السوس إن كنت تعانى من ارتفاع فى ضغط الدم.
9- خلط ورقتين من خس أيسبرج (كابوشى) بالخلاط الكهربائى مع مقدار من الماء المثلج، وشرب هذا العصير الأخضر الكثيف على مهل.
10- طحن 3 ملاعق صغيرة من بذور الشبت ونقعها فى الماء المغلى لمدة نصف ساعة، ثم يصفى هذا المنقوع، ويضاف إليه العسل للتحلية، ويتم تناوله لوقف الارتجاع والتخلص من الحموضة، فالشبت يتميز بتأثير ملطف للمعدة المضطربة، والتى تميل لإرجاع بعض الطعام، لذا فإن تناول الشبت يساعد على استقرار وتهدئة المعدة، وبالتالى مقاومة الارتجاع والحموضة.
11- إضافة كمية من الكركم للطعام، فالكركم يزيد من إفراز العصارات الهاضمة، وينشط تفريغ المعدة لمحتوياتها، مما يقلل من فرص الارتجاع والحموضة. وإذا لم يحدث تأثر ملحوظ، فيتم تناول كوب من اللبن الممزوج بمقدار ملعقة من الكركم مع كل وجبة طعام.. أو تناول كبسولات الكركم بمعدل كبسولة كل وجبة طعام.
12- الإكثار من تناول الأعشاب البحرية، حيث تعمل على تشكيل مادة هلامية تمنع الحمض من النفاذ إلى المريء، يمكن تناول هذه الأعشاب مقطعة فى الحساء والسلطات واليخنات.
13- شرب أكبر كميه ممكنه من الماء لتخفيف حموضة المعدة وتسريع عملية الهضم ومن ثم المشي بعدها

وهذه بعض الأغذية المقترحة لتلطيف الحموضة: الحبوب الكاملة - الكرفس - الجزر - التفاح - الحمص - السبانخ - البازلاء - الكرنب.

وإذا كنت معرضًا للحموضة امتنع عن الأغذية التى تقوم بإرخاء الصمام الموجود أسفل المريء، وبالتالى تفسح المجال أمام الحمض ليرتفع باتجاه المريء، وأيضًا تجنب الأغذية التى تحث على إفراز فائض من حمض المعدة، وكذلك الأغذية الغنية بالحوامض،
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحموضة معرفة اسبابها واعراضها وعلاجها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التحكم الآلي والإلكترونيات :: المنتديات العلمية العامة :: منتدى الصحة العامة-
انتقل الى: